إشراق النور في طرابلس، ورئيس بلديتها قمر الدين للزغبي: أعمالكم رائدة وخطواتكم جبارة

تاريخ الإضافة الإثنين 22 كانون الثاني 2018 1:29 م    عدد الزيارات 419    التعليقات 0

      

رعى رئيس بلدية طرابلس المهندس أحمد قمرالدين حفل اطلاق برنامج رعاية الأيتام في مدينة طرابلس تحت عنوان "نتكافل مع أيتامنا"، الذي نظمته جمعية إشراق النور الخيري بالتعاون مع البلدية، وذلك في مركز رشيد كرامي الثقافي البلدي -نوفل، بحضور رئيس الجمعية الشيخ محمد ابراهيم الزغبي ومدير رعاية شؤون الأيتام والأسر منيب العاكوم وحشد من الايتام واهاليهم. وتضمن الحفل تسليم بطاقات صحية وقسيمة شراء كسوة شتوية ل 100 يتيم، وقام الأطباء المشاركون في البرنامج بمعاينة الأيتام وإعطاء الأدوية اللازمة مجاناً.

بعد جولة لقمرالدين والشيخ محمد الزغبي والعاكوم وفريق المتطوعين في الجمعية على اقسام العمل والمعاينات الطبية في المركز، كانت كلمة لرئيس الجمعية شكر فيها "بلدية طرابلس على تعاونها وتسهيلها العمل"، وشرح أهداف برنامج نتكافل مع أيتامنا، فقال: " انه يتيح لليتيم تلقي العلاج والاستشفاء في المستشفيات والمراكز الصحية التي تتعاقد معها الجمعية، وكذلك تخصيص كسوة شتوية لكل يتيم". ثم تحدث قمرالدين، فقال: "نشكر الاخوة في جمعية اشراق النور الخيري على الاعمال الرائدة التي يقدمونها للايتام في طرابلس والشمال، حتما الخطوة جبارة، وكنت حريص على انجاح عملهم والسير امامهم وتقديم كل ما يحتاجونه ونحن على استعداد دائم لتقديم اي مساعدة مادية اوغيرها لتكملة هذا المشروع الراقي الذي يخدم المجتمع الطرابلسي".

وتابع :"نحن امام مشروع يجسد اسمى انواع التكافل والتكامل الاجتماعي الذي نحن بأمس الحاجة اليه في طرابلس والشمال، حيث تجاوزت نسبة البطالة 60% وهي اعلى نسبة مقارنة مع المناطق اللبنانية الاخرى، وهذا يعود لقلة الاستثمارات وفرص العمل في المدينة امام شاباتها وشبابها الذين يعجزون عن اعالة انفسهم وعائلاتهم، لذلك نحن في البلدية نعمل جاهدين لتحسين وضع البنى التحتية وتغير صورة المدينة، الصورة التي حاول البعض الصاقها ظلما بطرابلس خلال السنوات التي شهدت جولات حرب، ودائما طرابلس والشمال يزينان صورة لبنان، ودائما المدينة تحت القانون وليست ضده، لكن كان هناك ايادٍ غريبة تحاول تشويه صورة المدينة، واطمئن الجميع ان طرابلس تنعم بالامن والامان بظل جهود القوى الامنية، وهناك اهتمام محلي ودولي في المدينة، وابشر الجميع بان طرابلس تنتظر اياما حلوة وجميلة، وان شاء الله ستأتي الاستثمارات التي توفر فرص العمل للشابات والشباب من ابناء المدينة".

وفي الختام، قدم رئيس الجمعية درعا تقديرية للرئيس قمرالدين، ثم سلما البطاقات الصحية وقسائم شراء الكسوة للايتام.

















أخبار متعلّقة


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

Designed and Developed by

Xenotic Web Development